أخبار القطاع

ورشة لتسويق المشاريع على مواقع التواصل الاجتماعي

نظمت جمعية ألواني البحرين ورشة عمل في مجال التسويق للمشاريع والمنتجات على مواقع التواصل الاجتماعي يوم الاثنين، في مقر الجمعية في ضاحية السيف، وقدمتها الأستاذة إيمان علاوي الخبيرة في مجال التسويق الرقمي، لتلقي الضوء على أهم المتطلبات والأساليب الفعالة لنجاح المشاريع للأفراد في مواقع التواصل الاجتماعي.
هذا صرح رئيس جمعية الواني البحرين عمار العواجي، بإن الورشة تأتي في إطار عمل الجمعية على تعزيز ودعم الاستقلال المادي للمرأة وتشجيعها على بناء مشاريعها الخاصة وتسويقها على مختلف مواقع التواصل الاجتماعي. مشيراً الى الأهمية الكبيرة التي تشكلها هذه المواقع في وقتنا الحالي، حيث يشهد مجال التسويق وبناء المشاريع على الانترنت طفرة غير مسبوقة، وذلك لقدرته على الوصول لأي مكان، وفي الوقت ذاته لانتشاره الهائل والذي يعطي للمرأة فرص كبيرة لتنمية الدخل وزيادة العائد الربحي للمشاريع الناشئة.
وقدمت علاوي خلال الورشة التفاعلية، العديد من المقترحات والأساليب التسويقية الناجحة والتي تساعد الراغبين في بدء مشاريعهم الخاصة على مواقع التواصل الاجتماعي على النجاح والاستمرارية من خلال محاور عديدة تم طرحها خلال الورشة والتي حضرها العديد من النساء والرجال من أصحاب المشاريع الناشئة وأصحاب الخبرات في مجال التسويق والتجارة على الانترنت، حيث أكدت علاوي على الأهمية الكبيرة التي تشكلها هذه المواقع في عالم التسويق والبيع وتحقيق الاكتفاء المادي لأصحاب هذه المشاريع.
وأشارت علاوي إلى إحصائيات أظهرت أن عدد الأفراد الذين يستخدمون تطبيقات مثل فيسبوك وانستغرام وتويتر وغيرها يزيد عن 95% من افراد المجتمع في البحرين، حيث أن هناك أكثر مليون مستخدم نشط في الفيسبوك، وأكثر من 700 ألف مستخدم للإنستغرام، وهذه النسب تعتبر دليل قوي على أهمية تسويق المنتجات في تلك المواقع لتحقيق الربحية والنجاح وفق معايير محددة تناسب خصائص التسويق على الانترنت.
وأكدت علاوي خلال الورشة على أهمية وجود هدف وتصور واضح لكل من يريد إنشاء حساب تجاري في هذه المواقع، وأكدت ايضاً على ضرورة ان يكون صاحب المشروع متابع دائم لكل ما يجري على المواقع والحسابات من تعليقات وردود حيث انها تساعد على تطور المشروع وتحسين الخدمة بينما يتوافق مع الأهداف المرسومة مسبقاً، وفي الوقت ذاته فإن التفاعل الإيجابي بين صاحب المشروع والجمهور يؤدي الى تكوين علاقة مثمرة ناجحة تساهم في زيادة المبيعات وإيجاد عملاء دائمين للحساب مما يتيح له الاستمرار والتوسع في هذا المجال.
ومن جانب آخر، نوهت علاوي على ضرورة الاستفادة من بعض الخصائص التي تقدمها هذه التطبيقات مثل الإحصائيات والتقييم والتفاعلية وغيرها من الخصائص المميزة، ويمكن لصاحب الحساب ايضاً استخدام بعض التطبيقات المساندة الموجودة على المتاجر الخاصة بالهواتف الذكية لتحسين اسلوب العرض للمنتج او السلعة او الخدمة على حد سواء، بما يساهم في انتشار الحساب على مواقع التواصل الاجتماعي وبالتالي زيادة عدد المتابعين والذي يعود بالنفع للمشروع.
وتأتي هذه الورشة في إطار مذكرة التفاهم بين جمعية ألواني البحرين ومركز الحرف اليدوية لتوفير المزيد من الدعم للسيدات البحرينيات اللواتي يعملن في مجال “الحرف اليدوية”، ويسعين إلى كسب رزقهن وإعالة أنفسهن واسرهن من خلال صناعة وعرض وبيع منتجات تمثل قيمة حقيقية للمستهلك، حيث يمكن لهذا النوع من الأعمال أن يسهم إلى حد كبير في دعم الجهود الوطنية الرامية إلى تشغيل البحرينيين والحد من البطالة وتوفير مصادر دخل إضافية أمام شريحة واسعة من النساء.

أخبار الخليج_الأربعاء ٣١ يوليو ٢٠١٩ – 10:18

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى