أخبار الجمعيةالشراكة المجتمعيةمركز فاروق المؤيد لتنمية المؤسسات

ضمن فعالية “هذه هي البحرين”.. مركز فاروق المؤيد لدعم المؤسسات الصغيرة يعرض تجربته الرائدة في روما

شاركت جمعية البحرين لتنمية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة في فعالية (هذه هي البحرين) التي نظمها اتحاد الجاليات الأجنبية في مملكة البحرين في العاصمة الإيطالية روما خلال الفترة ما بين 9 حتى 12 نوفمبر الجاري.

وصرح السيد أحمد صباح السلوم رئيس الجمعية بأن الهدف من المشاركة كان عرض التجربة الرائدة لمركز «فاروق المؤيد لدعم المؤسسات الصغيرة» الذي تشرف عليه الجمعية ويوفر حاضنة أعمال لأكثر من 30 رائد عمل وفر لهم المركز محلا تجاريا مجهزا لبدء أعمالهم.. ومن المقرر قريبا إعلان المرحلة الثانية من المشروع بافتتاح مركز مجهز للعيادات الطبية.

وأكد السلوم أن المركز يعتبر نقلة نوعية في مجال دعم التنمية الاقتصادية، وإستراتيجيته تتماشى مع الأهداف الاقتصادية للمملكة الهادفة إلى دعم المؤسسات الصغيرة والمتوسطة؛ لما لها من دور كبير في تنشيط الاقتصاد وتوفير فرص العمل واستقطاب مجالات عمل جديدة، مشيرًا إلى أن المركز حرص على اختيار أنشطة تجارية متنوعة ومميزة بهدف سد ثغرات الأنشطة التجارية الموجودة في السوق والابتعاد عن الأعمال التجارية المتكررة التي تشبع منها السوق.. وقد تم توضيح هذه الأفكار خلال المشاركة واللقاءات التي أقيمت على هامش المعرض المصاحب للفعالية.

وأوضح السلوم: «يقدم المركز خدمات عديدة ومتنوعة إلى المؤسسات التي يتم تسجيلها في المركز، وتشمل الخدمات المحاسبية والتدقيق والقانونية والاستشارات الإدارية وذلك بشكل مجاني، كما يساعدهم على التسويق والترويج لمنتجاتهم داخل وخارج البحرين بحسب احتياجاتهم وظروفهم».

ويعقد المركز ورش عمل من قبل إدارة المركز الذي تشرف عليه جمعية البحرين لتنمية المؤسسات الصغيرة والمتوسطة، وذلك من أجل الحفاظ على علاقات اقتصادية اجتماعية طيبة بين جميع المستفيدين.

وتعد روما هي الوجهة السابعة لفعالية (هذه هي البحرين) التي لاقت رواجا منذ انطلاقها وشملت مدن: لندن وبرلين وبروكسل وباريس وواشنطن ونيويورك.

ويضم الوفد المشارك نحو 200 شخصية تمثل كل القطاعات والوزارات، مثل: المجلس النيابي ومجلس الشورى وغرفة تجارة وصناعة البحرين ورجال دين ومؤسسات مجتمع مدني متمثلة في أعضائها من البحرينيين وغير البحرينيين.

واستضافت الفعالية هذا العام حفلات زواج لعشر أزواج من معتقدات مختلفة قصدوا ‏الكنيسة في روما لإتمام مراسم الزفاف ومعاملات الزواج التي تتم وفقا للتقاليد البحرينية ‏للأزواج العشرة وأسرهم، وقد تم دعوة الأزواج ‏الجدد إلى زيارة البحرين والاستمتاع بكرم الضيافة البحرينية، وقد تم استضافة ‏نحو 15 رجل دين بمناسبة إقامة هذه الفعالية، وتخلل اليوم الثاني إقامة المعرض ‏المصاحب‎.‎

 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى